الخميس، 31 يناير، 2013

ليفركوزن فاجأ نفسه بموسم لم يخطر على البال


ليفركوزن (ألمانيا)  (د ب أ)- أكد سامي هيبيا وساشا ليفاندوفسكي مدربا فريق باير ليفركوزن وصيف الدوري الألماني لكرة القدم، والذي ينافس أيضا في دور الـ32 للدوري الأوروبي، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الخميس أن مشوار الفريق يعد مفاجأة بكل معنى الكلمة.

وقال هيبيا قبل المباراة المرتقبة أمام بوروسيا دورتموند يوم الأحد المقبل بالبوندسليجا "بالتأكيد نشعر بالدهشة بعض الشيء".

وتم الاستعانة بهيبيا، اللاعب الفنلندي الدولي السابق ومدافع ليفربول الإنجليزي سابقا، وليفاندوفسكي مدرب فريق الشباب بالنادي الألماني سابقا، في منصب المدير الفني لليفركوزن في نيسان/أبريل الماضي خلفا لروبن دات.

ويبحث ليفركوزن حاليا عن تأمين مقعد له في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، ولكن هيبيا لم يستسلم بعد لإمكانية اقتناص الصدارة من بايرن ميونيخ، الذي يتفوق بفارق 11 نقطة على فريقه.

وبات ليفركوزن هو الفريق الوحيد الذي نجح في الفوز على بايرن ميونيخ في الموسم الحالي من البوندسليجا، عندما فاز عليه 2/1 في ميونيخ في 28 تشرين أول/أكتوبر الماضي، لينهي بذلك مسيرة الانتصارات الثمانية المتتالية للنادي البافاري.

ويلتقي الفريقان مجددا في 16 آذار/مارس المقبل في ليفركوزن.

وقال هيبيا "طالما هناك فرصة ضئيلة فلا يمكنك الاستسلام، ولكننا لا ننظر إلى الفرق الأخرى، فقط ننظر إلى أنفسنا".

ومن جانبه أكد ليفاندوفسكي أنه أمر "استثنائي" أن تتمكن من مضاهاة فريق مثل بوروسيا دورتموند، "الذي كان متفوقا علينا بفارق شاسع الموسم الماضي"، وهو الآن يتأخر عنا بنقطة في المركز الثالث.

وتابع "لقد أظهرنا على الاقل قدرتنا على الفوز على أي فريق، بالتأكيد الأمر له دلالة أن نكون متفوقين على دورتموند بعد مرور 19 جولة".

وحصل هيبيا /39 عاما/ مؤخرا على جائزة أفضل مدرب في فنلندا، ولكنه أكد أنه مازال في بداية مسيرته التدريبية.

وأشار "هناك الكثير من المدربين في فنلندا، عملوا بشكل طيب لأعوام عديدة، ربما تكون هذه الجائزة أفضل بالنسبة لهم".

وأضاف "على الجانب الأخر فإن فنلندا لم يسبق ان كان لديها مدرب في أحد الأندية الأوروبية الكبرى من قبل، من خلال هذه الرؤية فإنه شيء استثنائي أن أكون في هذه المكانة".

ولم يخف هيبيا، الذي تولى من قبل منصب المدرب المساعد للمنتخب الفنلندي، رغبته في تولي منصب المدير الفني لمنتخب بلاده في المستقبل.

وأوضح "هناك مكانان استثنائيان بالنسبة لي : ليفربول الذي لعبت له عشرة أعوام، والمنتخب الوطني الفنلندي، بالتأكيد سيكون من الرائع أن أتولى التدريب هناك يوما ما".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق