الاثنين، 2 سبتمبر، 2013

في الدايركت.. صالح بن عبدالله‎

النواح الأصفر:

ليس جديداً على صُفُر ِ الإعلام صوتهم العالي بالبكاء وكي أكون أكثر دقة "التباكي" ..
دور المظلومية في الدراما الصفراء دائماً يأتي دقيقاً وبإخراج مميز وتسلسل في الأداء دون أخطاء.. ناهيك عن جودة الإنتاج..
الجديد في الأمر أن المشاهد "الذكي" أصبح أكثر فطنةً من ذي قبل.. ومع تطور أدوات التواصل حتى المشاهد "الغبي" لم تعد تنطلي عليه تلك المَشاهد المكررة.. عالية التكلفة.. ذات السيناريو المكشوف..
في مباراة نجران تم إعدام القانون شنقاً براية الكثيري ومن ثم تم سلخه بصافرة أبرز جيل الحكام الأصفرانيين الجدد الفنيطل..
على ذكر الفنيطل هو يعتبر الخليفة الأميز لمن زاملهم وأشهرهم مطرف القحطاني حامل لواء بقاء النصر في الممتاز قبل سنوات..
غير أنه يذكرنا بجيل كامل من الحكام بقيادة رئيسه المهنا والعقيلي والمطلق والقائمة تطول..
استكمالاً لحديث اللطميات الأصفر نعود إلى الأصفر الكبير قليلاً لنقول له ما حدث من العمري في افتتاح الموسم كفيل بالحديث عنه إلى نهاية الموسم..
الجدير بالذكر أنه وكما قال سلطان السعد القحطاني: العلم وغباء النصراويين لا حدود له..
حيث تجدهم يتباكون على مباراة كبير القوم مع الاتفاق والتي ظُلم فيها الهلال من الأساس باتفاق من كانوا يثقون بتحليلهم.. لمجرد النواح واستمرار هواية يجيدونها وترعرعوا عليها..
الحلول ليست صعبة يا معشر النواح.. والحكم الأجنبي هو مطلب كبار القوم قبل صغارهم لذا اقتدوا بالكبير واجلبوا الأجانب والنتائج هي من تحكم والتاريخ لا يعرف التزوير.. إلا في حالة أنشأتم لجنة خاصة بالتاريخ وسيطرتم عليها ككافة لجان اتحاد عيد الموقر وإن لم تتماشَ مع رغباتكم أقلتم من تريدون منها كما فعلتم مع لجنة المنشطات..
أيها المتابكون: وإن تعاملتم بنظام اكذب حتى يصدقك الآخرون ، لم تعد كذباتكم لها معنى سوى عند فئة معينة هي أساساً مخدوعة بناديها قبل إعلامه..
المحصلة النهائية من كل هذا أن مسلسلات نواحكم لم تأت بجديد سوى نفخ في شفاه الكذب ومكياج في وجه الحقيقة المرة لناديكم مع التحكيم..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق