الثلاثاء، 20 أغسطس، 2013

الفيفا يؤكد افتتاح كأس العالم 2014 بمدينة ساو باولو

ساو باولو 19 آب/أغسطس (د ب أ)- أكد السكرتير العام للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جيروم فالكه امس الاثنين أن افتتاح كأس العالم 2014 سيكون في ساو باولو ، على استاد إيتاكيراو ، الذي يبنيه حاليا نادي كورينثيانز.

وقال فالكه عقب زيارة عمل في الاستاد ، الذي اكتمل بنحو 86 بالمئة :"إذا كان لا يزال لدى الفيفا أي شك حول إقامة الافتتاح في إيتاكيراو ، فذلك الشك تبدد اليوم".

واحتفى وزير الرياضة البرازيلي ألدو ريبيلو بتصديق السكرتير العام على الاستاد الجديد ، حيث كان يرافق فالكه في الجولة التفقدية بمقرات المونديال المقبل ، والتي بدأت اليوم في ساو باولو ، وستتواصل في كوريتيبا وماناوس.

وقال :"خلال كأس القارات ، قمنا باجتماع طارئ مع (رئيس كورينثيانز) أندريس سانشيز ومع (شركة بناء) أوديبريشت للتحقق من سير الأعمال في الاستاد ، لأننا كان يقلقنا موعد التسليم. لكن الآن ، بالنظر إلى الأمام ، لدي يقين بأن الملعب سيتم تسليمه في الموعد المقرر".

وباتت إقامة المباراة الافتتاحية في ساو باولو محل شك في أيار/مايو الماضي ، عندما هدد فالكه بسحب الافتتاح من إيتاكيراو في حالة عدم تسليم الاستاد قبل 31 كانون أول/ديسمبر ، ردا على تصريحات سابقة لسانشيز كان قد أكد فيها أنه لن يتم الانتهاء من الأعمال قبل شباط/فبراير 2014 .

وقال فالكه حينها :"إنهم بحاجة إلى الإسراع. هذا ليس تهديدا. يمكننا التفكير في تغيير أجندة المباريات حتى الأول من (آب) أغسطس".

لكن تلك الأزمة تم تجاوزها في 15 أيار/مايو ، عقب اجتماع ضم فالكه وسانشيز ومسئولين بشركة أوديبريشت ومن اللجنة المنظمة ومن الحكومة البرازيلية ، تم التوصل فيه إلى اتفاق للانتهاء من الأعمال في المهلة التي حددها الفيفا.

وسيتم تسليم استاد كورينثيانز الجديد إلى الفيفا يوم الخامس من كانون ثان/يناير 2014 ، في "تأخير" سببه الوحيد احتفالات نهاية العام.

وفضلا عن مباراة الافتتاح ، في 12 حزيران/يونيو ، سيستقبل الاستاد الذي تكلف نحو 340 مليون دولار ، خمس مباريات أخرى في المونديال ، إحداها في الدور قبل النهائي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق