الثلاثاء، 18 فبراير، 2014

موسم للتعجب !! وكشف المستور


_من غاب سنين طوال عاد للمنافسة من جديد .!

_إنحصار المنافسة على فريقين فقط الهلال والنصر ، أما البقية صراع البقاء ومقعد أسيا .

_ هجوم شرس على الكوتش سامي الجابر لأنه قائد الدفه الفنيه للهلال وأيضا لأنه سامي ، أمر طبيعي للقريب أما البعيد فهو شي يثير الدهشة والغرابة .. لأن المألوف يكون الدعم من أهل الدار .

_ كل هذا وذاك قد يكون متوقع مسبقا ...ولكن

_ الأمر الأكثر أثاره والأكثر جدلا في الوسط الرياضي ، سقوط الأقنعة لمدعين المهنية  ، أمر إيجابي للمشاهد أن يعرفهم ، وسلبي لسمعه ومكانة الإعلام في بلادنا ،
 فهم ظهروا على حقيقتهم ظهروا بطبعهم فمهما حدث الطبع يغلب التطبع ..

سقطوا في وحل التعصب بل أبعد من ذلك إلى العنصرية  ..

أقحموا خلافاتهم الشخصية في العمل أصبحت محاربة ابن البلد لإسقاطه ديدن ، أصبح التساؤل أو المقارنة سب وشتم وتهكم للأسف ، حكموا على المهنية بالإعدام شنقا، ياللعجب !! أين الحسيب !!؟ أين الرقيب!!؟ .

_أخطاؤهم لا تغتفر وأعذارهم غير مقبولة كل ما مضى انتهى .
_ أصبحتم أشخاص غير مرغوب بكم في الوسط الرياضي

_ أنفاسكم شهيقها عنصرية وزفيرها تعصب ، نظراتكم خادعة ، ألسنتكم سم للمشاهد  ، فكفانا الله شركم .


زمن التدليس على المشاهد انتهى فكل شي أصبح واضح للجميع.

_ في الختام :
على وزارة الأعلام أن تضع حد لهذه المهزلة .
وكلن منا ميزه الله بالعقل ويستطيع التفريق بين الحق والباطل ..فمثل هؤلاء لا ينظر لهم ولا يحتذا بهم فواجب الجميع أن يقف ضدهم مهما كان الميول .


بندر العبدلي .
تويتر /
@bandar_ksa_

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق