الاثنين، 31 ديسمبر، 2012

دل بوسكي : كأس القارات كانت درسا ساعدنا على الفوز بلقب المونديال


\\
مدريد (د ب أ)-
 أكد فيسنتي دل بوسكي المدير الفني للمنتخب الأسباني لكرة القدم أن الهدف الرئيسي لفريقه في العام الجديد سيكون حجز بطاقة التأهل لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل مؤكدا على أهمية الاحتفاظ بطموح البطولة والسعي للفوز بالألقاب.

وقال دل بوسكي ، في مقابلة نشرتها صحيفة "آس" الأسبانية الرياضية اليوم الاثنين ، "2012 كان عاما جيدا للمنتخب. فزنا بلقبنا الأوروبي الثاني على التوالي بعدما فاز الفريق بقيادة لويس أراجونيس بلقب يورو 2008 . كان تحديا ونجحنا فيه. ولكنني لا أتفق مع الرأي القائل بأن رغبتنا في الحفاظ على مستوانا في المستقبل تراجعت".

وقاد دل بوسكي المنتخب الأسباني للتتويج بلقبه العالمي الأول من خلال بطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا كما نجح في رحلة الدفاع عن لقبه الأوروبي من خلال يورو 2012 ببولندا وأوكرانيا.

ولكن الهدف الرئيسي للفريق في 2013 سيكون التأهل لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل إضافة إلى تقديم المستوى الذي يؤكد وضع الفريق كمرشح قوي للدفاع عن لقبه العالمي في العام التالي.

ولذلك ، يحتاج الفريق إلى عبور المجموعة التاسعة في التصفيات الأورووبية والتي تقتسم صدجارتها مع المنتخب الفرنسي.

وقال دل بوسكي "الهدف الأول هو حجز بطاقة التأهل لكأس العالم بالبرازيل. سنخوض مباراتين حاسمتين في آذار/مارس المقبل أمام منتخبي فنلندا وفرنسا. الفوز على فنلندا سيمنحنا الطمأنينة والهدوء التي تساعدنا عندما نحل ضيفا على المنتخب الفرنسي في باريس والتي قد تكون مباراة حاسمة على التأهل".

وخلال عام 2013 ، يستطيع المنتخب الأسباني متصدر التصنيف العالمي منذ نحو خمس سنوات أن يختبر قدراته على المستوى الرسمي أمام منتخبات عملاقة من خلال مشاركته في بطولة كأس القارات 2013 بالبرازيل وهي البطولة الوحيدة التي لم يحرز الماتادور الأسباني لقبها حتى الآن.

وقال دل بوسكي "كأس القارات بطولة مثيرة. كأس القارات 2009 خدمت المنتخب الأسباني كثيرا وساعدته على الفوز بكأس العالم 2010 .. الهزيمة أمام المنتخب الأمريكي في المربع الذهبي لكأس القارات 2009 كانت درسا ساعدنا على الاستيقاظ قبل كأس العالم 2010 ".

وأوضح دل بوسكي أنه ما زال في مرحلة البحث عن مزيد من البدائل لتدعيم صفوف الفريق وأنه يراقب لاعبين مثل ياجو أسباس وميتشو وتياجو ألكانتارا رغم تأكيده على أن طموح المجموعة المتألقة معه حاليا هي مفتاح الفريق نحو تحقيق مزيد من النجاح

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق