الأحد، 31 مارس، 2013

"F16" اخرسهم ..!




غالباً مانرى من يشكك في اختيارات المنتخب السعودي وهم ذات ميول معروفه ودائما يجزمون بأن الهلال هو الصوت الأعلى للمنتخب السعودي وهاهي الشكوك تتجه للاعب يوسف السالم ولكن يوسف السالم رد عليهم بهدفين في مرمى المنتخب الاندونيسي ولكنهم لازالوا يجزمون بأن يوسف السالم ذهب للمنتخب لأنه ذهب للهلال وهذا لايقلل بأن يوسف السالم لا يملك إمكانيات المهاجم المميز ويستحق أن يكون في تشكيلة المنتخب السعودي ..نبحث دائما عن لاعب يخدم المنتخب بكل مايملك ولكن مانراه دائما يبطل بأن اللاعب يقدم أكثر مالديه من مميزات اللاعب المميز والنجم كما يكون في ناديه .. عندما برز يوسف السالم بالمنتخب السعودي تعالت بعض الاصوات والتي يستحق أن يطلق عليها ذات غيره وحقد لأن ذات اللاعب انتقل للهلال وعندما أبرز نفسه بالمنتخب ابتدأت المحاربه للاعب من بروزه بالمنتخب السعودي من هؤلاء "المضاديين" للاعب لن يحرك ساكن للاعب وسوف يبرز نفسهم أكثر وأكثر سواء كان مع ناديه أو المنتخب السعودي


"F16" تلك الطائرة التي تبدأ من معقل ملعب قلورا بون كارنو حينها أخرس البعض وحينها أيضاً زادوا من الحقد لديه ولكن أبى أن يفرحهم كما يفرح الأب بنجاح ابنه ..هي بداية أو ربما ابتدأ منذ عدة مباريات وهو يبدع ولكل نجم سياسة وهي سياسة النجومية وعدم التوقف عن النجومية دوماً يمارس النجومية في كل مباراة والجالس على عرش النجومية لايسقط إلا نادراً لأنه بث من خلال نجوميته محبون وعشاق يدافعون عنه دوماً وأيضاً صفات النجاح كثيرة نريد أن نراجع هذه الصفقات ونبحث في أروقتنا ربما غالبها تنطبق على يوسف السالم .


نقش حروف اسمه ورفع اسمه عالياً عندما حلق في سماء ملعب قلورا بون كارنو ربما نجسد بداية نجوميته كمثل الحصان الأسود الذي دائما لايقف ويوسف السالم نقش إبداعه مع منتخب وطنه وشاهدنا روحه العالية ..يستحق الإشادات و الكلمات الجميلة التي تعبر عن نجوميته وكل مانخشاه أن يحاربونه مثلما حاربوا من كان يبدع في ناديه ومنتخبه ونود أيضاُ ان يدرك يوسف السالم بأنه لابد أن يترك من ابتدؤوا في محاربته وهو يخدم وطنه الغالي بكل مايملك .
شكراً "F16"
عبدالله الأسمري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق