الأحد، 31 مارس، 2013

فيروس التعادلات يضرب فرق المقدمة ويحرم أتلتيكو من استعادة المركز الثاني بالدوري الأسباني



مدريد  (د ب أ)- انتقل فيروس التعادلات بين فرق المقدمة بالدوري الأسباني لكرة القدم إلى أتلتيكو مدريد ليحرمه من استعادة المركز الثاني في جدول المسابقة بعدما سقط في فخ التعادل 1/1 مع ضيفه بلنسية اليوم الأحد في المرحلة التاسعة والعشرين من المسابقة.

وضرب فيروس التعادلات الفرق صاحبة المراكز الأربعة الأولى في جدول المسابقة حيث سقط كل من برشلونة المتصدر وريال مدريد حامل اللقب في فخ التعادل خارج ملعبه أمس السبت ثم تبعهما ريال سوسييداد اليوم الأحد قبل أن تنتقل العدوى لأتلتيكو مدريد.

وواصل ديبورتيفو لاكورونا محاولاته للنجاة من شبح الهبوط لدوري الدرجة الثانية وحقق فوزه الثاني على التوالي بالتغلب على مضيفه ريال مايوركا 3/2 في وقت سابق اليوم.

كما تخلص أوساسونا من دوامة الهزائم وتغلب على مضيفه بلد الوليد 3/1 وتعادل اسبانيول مع ريال سوسييداد 2/2 .

على استاد "فيسنتي كالديرون" في مدريد ، أهدر أتلتيكو مدريد فرصة استعادة المركز الثاني من جاره ريال مدريد وسقط في فخ التعادل مع ضيفه بلنسية ليرفع رصيده إلى 61 نقطة ليظل في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف الريال الذي تعادل 1/1 مع مضيفه ريال سرقسطة أمس السبت وبفارق 14 نقطة خلف برشلونة الذي تعادل 2/2 مع مضيفه سلتا فيجو أمس أيضا.

وفي المقابل ، رفع بلنسية رصيده إلى 46 نقطة ليظل في المركز السادس بفارق نقطة واحدة خلف ملقه.

وكان بلنسية هو البادئ بالتسجيل عن طريق مهاجمه البرازيلي جوناس في الدقيقة الخامسة ولكن فرحة الفريق بالهدف لم تدم طويلا حيث سجل النمر الكولومبي هدف التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة التالية مباشرة ثم فشل الفريقان بعدها في هز الشباك على مدار 84 دقيقة كاملة لينتهي اللقاء بالتعادل 1/1 .

وفي مباراة أخرى ، كان مايوركا هو البادئ بالتسجيل عن طريق فيكتور كاستانيو في الدقيقة 19 ورد ديبورتيفو بثلاثة أهداف سجلها سيلفيو وكارلوس مارشينا وإيفان ريكي في الدقائق 27 و48 و60 قبل أن يحرز إيميليو لوبيز الهدف الثاني لمايوركا في الدقيقة 86 .

ورفع ديبورتيفو رصيده إلى 23 نقطة لكنه ظل في المركز العشرين الأخير بفارق نقطة واحدة خلف سلتا فيجو ومايوركا.

وثأر أوساسونا لهزيمته صفر/1 أمام بلد الوليد في الدور الأول وقلب اليوم تأخره بهدف في الشوط الأول إلى فوز ثمين 3/1 في الشوط الثاني ليرفع رصيده إلى 31 نقطة في المركز الخامس عشر وتجمد رصيد بلد الوليد عند 35 نقطة في المركز الثالث عشر.

وأنهى بلد الوليد الشوط الأول لصالحه بالهدف الذي سجله روبن لاعب أوساسونا عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة العاشرة.

ورد أوساسونا في الشوط الثاني بثلاثة أهداف في غضون 20 دقيقة حيث سجلها كيكي سولا في الدقيقتين 49 و59 وميجيل دي لاس سيفاس في الدقيقة 69 .

وتعادل اسبانيول مع ريال سوسييداد بهدفين سجلهما سيرخيو جارسيا وكريستيان ستواني في الدقيقتين التاسعة و39 مقابل هدفين أحرزهما ديفيد زروتوزا في الدقيقة 24 وخافيير لوبيز لاعب سوسييداد عن طريق الخطأ في مرمى فيريقه في الدقيقة 76 .

ورفع اسبانيول رصيده إلى 36 نقطة في المركز الثاني عشر مقابل 48 نقطة لسوسييداد في المركز الرابع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق