الجمعة، 7 مارس، 2014

"بيئه الملاعب طاردة..إلى متى؟!!"

في البداية الكل يعلم مدى حب وعشق المشجع الرياضي السعودي بكره القدم ومدى شغفهم بالحضور في المباريات رغم سوء البيئة في ملاعبنا إلا انهم وصلوا لمرحلة اليأس والصبر الطويل على معاناتهم في المدرجات للاسف الشديد بحثت عن أمور ايجابية في ملاعبنا من جميع النواحي فلم اجد ..لعلي ابدأ بالأهم وهو "بوفيهات" الملاعب وماتملكه من اهمال كبير يصل لمرحله تعفن الاكل وجلب مياه الشاهي من حنفيات دورات المياه والادهى والامر من ذلك ان الاسعار مضاعفة عن ماهي عليه في الاماكن الاخرى وكل ذلك بلا حسيب ولا رقيب والسلبية الاخرى ايضا مواقف السيارات ومايعانيه  ذلك المشجع من ازدحام وعدم تنظيم وذلك يجبره على الحضور قبل المباراه ب٤ ساعات !! لكي يتسنى له الوقوف في مكان مناسب قريب من الملعب ..فلاتعتقد اخي القارئ اننا انتهينا من معاناة المشجع فبعد كل ذلك يدخل الى الملعب ويبدأ رحله البحث عن كرسي مناسب وهذا مانجنيه الان من عدم "ترقيم" المقاعد لكي يكون كل شخص يحصل على تذكره المباراه يكون مسجل بها رقم المقعد كما هو متعارف عليه في جميع ملاعب العالم ،،سلبيات كثيره للاسف في ملاعبنا ورغم كل ذلك مازال المشجع يحضر ويساند ويقدم للكرة السعودية حلاوة اخرى في المدرجات فأتمنى من المسؤولين الالتفات لهذه الجماهير فهم يستحقون ان تتوفر لهم كل سبل الراحه في ملاعبنا ..لا أدري هل ننتظر عزوف الجماهير عن الملاعب لكي نتحرك ونطور تلكم البيئه.. في النهاية اتمنى من رياضتنا ان ترتقي اكثر فأكثر وتنتهي معاناة المشجع فإن غاب الجمهور غابت نصف المتعة..!


حروف على خط التماس..
*خطوة رائعة قامت بها إدارةنادي الزلفي في توسيع الملعب وترقيم المقاعد في وقت قصير جداً وصوره بلا تحية لمن يعبث في منشأتنا الرياضية
*الهلال مقبل على مباراة يعتقد البعض انها عادية لكنه سيواجه فريق سيفعل المستحيل لكي يدخل التاريخ
*النصر يواجه الشباب في مباراة لاتقبل القسمة على اثنين يحضر فيها "الحارس الهارب".!

معتز حمد الدعيج ..@9_motaz 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق